فرستابن ينتزع الانتصار 55 في مسيرته

فرستابن ينتزع الانتصار 55 في مسيرته

فرستابن ينتزع الانتصار 55 في مسيرته

558696

فاز الهولندي ماكس فرستابن بـ«سباق جائزة البحرين الكبرى»، متفوقاً على زميله سيرجيو بيريز، ليوجه «رد بول» تحذيراً للجميع، في افتتاح موسم «بطولة العالم لسباقات فورمولا 1» للسيارات، أمس (السبت).

جاء الإسباني كارلوس ساينز سائق «فيراري» في المركز الثالث أمام زميله شارل لوكلير الذي كان انطلق من الصف الأول بجوار فرستابن.

وتصدر فرستابن جميع لفات السباق ليكمل ثلاثية الفوز وأسرع لفة والانطلاق من المقدمة، ويحقق الانتصار 55 في مسيرته، ولا يتفوق عليه سوى لويس هاميلتون (103) ومايكل شوماخر (91).

وواصل السائق الهولندي هيمنته على صدارة بطولة السائقين لـ«فورمولا 1»، منذ «جائزة إسبانيا الكبرى» في 2022.

وقال فرستابن في مقابلة بعد السباق: «أمر لا يُصدَّق، والسباق كان أفضل مما توقعنا، كما أن قيادة السيارة كانت سهلة، وامتلكنا سرعة كبيرة. بداية مثالية للموسم، ومن الرائع أن نحظى بيوم مثل هذا لأنه لا يحدث كثيراً».

واحتل سائقا «مرسيدس»، جورج راسل ولويس هاميلتون، المركزين الخامس والسابع، وفيما بينهما لاندو نوريس سائق «مكلارين».

وجاء الأسترالي أوسكار بياستري سائق «مكلارين» في المركز الثامن متفوقاً على ثنائي «أستون مارتن»، فرناندو ألونسو ولانس سترول.

ويملك فرستابن 26 نقطة مقابل 18 نقطة لزميله بيريز، كما يحلق «رد بول» في صدارة بطولة الصانعين وله 44 نقطة مقابل 27 نقطة لـ«فيراري».

جاءت انطلاقة فرستابن جيدة ليحافظ على الصدارة متفوقاً على لوكلير وراسل.

وقال السائق الهولندي: «البداية كانت جيدة؛ فالمنعطف الأول صعب، وعليك أن تدخله أولاً للحفاظ على الصدارة». ونجح راسل في انتزاع المركز الثاني من لوكلير الذي اشتكى من معاناته من مشكلة في توجيه السيارة واضطراره لغلق المكابح عدة مرات.

وأثبت فرستابن أنه المرشَّح الأول للقب، حيث احتاج إلى ست لفات فقط للابتعاد بأكثر من 4.5 ثانية عن راسل.

وتقدم بيريز إلى المركز الثالث أمام لوكلير ليتفرغ سائق «رد بول» لمطاردة راسل على المركز الثاني، ويؤكد قوة «رد بول».

وكان السائق المكسيكي أول مَن خضع لوقفة صيانة لتغيير الإطارات من اللينة إلى الصلبة في اللفة 13، وتبعه ثنائي «مرسيدس»، راسل ولويس هاميلتون.

وتراجع ساينز خلف زميله لوكلير بعد وقفة الصيانة الأولى، لكن السائق الإسباني استعاد المركز الرابع بعدما تجاوز نظيره القادم من موناكو للمرة الثانية خلال السباق.

ويبدو أن ساينز أراد توجيه رسالة إلى «فيراري» بعد الإعلان عن رحيله بنهاية الموسم من أجل التعاقد مع هاميلتون.

واستمر فرستابن على أرض الحلبة دون توقف حتى اللفة 18. وعاد إلى الصدارة أمام زميله بيريز الذي تجاوز راسل إلى المركز الثاني.

وواصل ساينز، نجل كارلوس ساينز الفائز بـ«رالي دكار في السعودية»، مطلع العام الحالي، تألقه، وخطف المركز الثالث من راسل.

وعزز فرستابن تصدُّرَه للسباق من 8.5 إلى أكثر 17 ثانية أمام بيريز بحلول اللفة 33، كما نجح زميله المكسيكي في زيادة الفارق أمام ساينز، بعد حفاظ كل سائق على مركزه بعد وقفة الصيانة الثانية.

وارتكب راسل خطأ ليفتح سائق «مرسيدس» المجال أمام لوكلير ليقتنص المركز الرابع، بعدما وجد سائق «فيراري» حلاً لمشكلة التوجيه في سيارته.

وفي المقدمة، لم يواجه فرستابن (26 عاماً) وبيريز أي مشاكل، ليفرض «رد بول» هيمنة مبكرة.

المصدر

seo

فرستابن ينتزع الانتصار 55 في مسيرته

Related posts