«الاحتراف» السعودية تحسم جدل المبعدين… إيقاف العقيدي 5 أشهر وتغريم الفرج وسلطان الغنام

«الاحتراف» السعودية تحسم جدل المبعدين… إيقاف العقيدي 5 أشهر وتغريم الفرج وسلطان الغنام

«الاحتراف» السعودية تحسم جدل المبعدين… إيقاف العقيدي 5 أشهر وتغريم الفرج وسلطان الغنام

532820

أعلنت لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين في الاتحاد السعودي لكرة القدم جملة من القرارات بحق 6 لاعبين سعوديين على خلفية قضيتهم مع المنتخب السعودي خلال بطولة كأس آسيا 2023 التي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة.

وفرضت اللجنة غرامة مالية قدرها 100 ألف ريال بحق سلمان الفرج بعد ثبوت إبداء عدم رغبته في الانضمام إلى المنتخب السعودي بعد استدعائه لمعسكر المنتخب الذي أقيم في البرتغال، حيث قام اللاعب فور وصوله إلى المطار قبل المغادرة إلى المعسكر بقوله للإداريين: «ما قلت لكم ما أبي أنضم»، وبعد ما قام به اللاعب قولاً لم يقترن بفعل، وإخلالاً بالالتزامات الواردة في المادة العاشرة الفقرة 1 والفقرة 5 من لائحة الاحتراف وهو ما ثبت للجنة بعد الاستماع لإفادات كل من اللاعب والمدرب مانشيني، وحسين الصادق مدير المنتخب، ومحمد أمين مساعد المدرب، ومحمد الحميد إداري المنتخب الأول.

وغرمت اللجنة اللاعب سلطان الغنام بـ200 ألف ريال، وذلك لطلبه من المدير الفني للمنتخب السعودي إعفاءه من الانضمام للمنتخب، وذلك خلال الاجتماع الذي عقده مع المدرب بتاريخ 28 ديسمبر (كانون الأول)، حيث قال اللاعب إنه يتشرف بالانضمام إلا أن لديه تحفظاً على بعض القرارات الفنية في المباريات الودية، ورد المدرب بأن هذا الأمر من صلاحياته بوصفه مديراً فنياً، وأوضحت اللجنة أن هذا الطلب لم يقترن بأي فعل إخلالاً بالتزاماته في المادة العاشرة الفقرة 1 والفقرة 5 من لائحة الاحتراف، وهو ما ثبت للجنة بعد الاستماع لإفادات كل من اللاعب والمدرب مانشيني وحسين الصادق مدير المنتخب ومحمد الحميد إداري المنتخب الأول، وفينغا المدير التنفيذي للنصر.

وأعلنت اللجنة إيقاف نواف العقيدي 5 أشهر، وفرض غرامة مالية قدرها 300 ألف ريال، وذلك لما قام به اللاعب من أقوال مقرونة بالأفعال، بدأت بطلب اللاعب تأجيل معسكر المنتخب يوماً أو يومين، أو منحه إجازة لظروفه الخاصة لذات المدة، وهو ما قابله المدرب مانشيني بالرفض، وأشارت اللجنة إلى ثبوت إرسال اللاعب رسائل تتضمن إساءات لإداري المنتخب بالمجموعة الخاصة باللاعبين في «الواتساب».

وكشفت «الاحتراف» أن العقيدي قام بالتواصل مع إدارة المنتخب، وطلب إيصال رسالته للمدرب بعدم رغبته بالانضمام للمعسكر، وجرى إخطار الرئيس التنفيذي حينها بنادي النصر الذي أكد جاهزية اللاعب للانضمام، وكذلك أوضحت اللجنة أن اللاعب أبلغ مدرب الحراس بتاريخ 13 يناير (كانون الثاني) «أي قبل أول مباراة للأخضر بـ3 أيام» بشعوره بأنه الحارس الثالث، وأن هذا أمر لا يقبله، حيث أبلغه مدرب الحراس بأن المدرب مانشيني لم يقرر الترتيب حتى الآن، إلا أن اللاعب رد بأنه يشعر بأنه الحارس الثالث، وأنه لا يتقبل الأمر، ويريد المغادرة، وعلى ضوئه جرى استبعاده من القائمة.

وقررت اللجنة أيضاً إيقاف الثلاثي خالد الغنام وعلي هزازي ومحمد مران مدة شهر لكل منهم، مع فرض غرامة مالية قدرها 200 ألف ريال بحق كل لاعب، وذلك لطلب الثلاثي مغادرة المعسكر بعد خلو القائمة النهائية المشاركة من أسمائهم، على الرغم من اجتماع المدرب، وتذكيرهم بما ورد باليوم الأول وهو أن القائمة النهائية قابلة للتعديل حتى قبل أول مباراة رسمية، إلا أن اللاعبين رفضوا، وطلبوا المغادرة.

المصدر

seo

«الاحتراف» السعودية تحسم جدل المبعدين… إيقاف العقيدي 5 أشهر وتغريم الفرج وسلطان الغنام

Related posts