روما يواصل صحوته ويصعد للمركز الخامس

روما يواصل صحوته ويصعد للمركز الخامس

روما يواصل صحوته ويصعد للمركز الخامس

513669

واصل روما صحوته بقيادة مدربه الجديد وأسطورته السابق دانييلي دي روسي عندما تغلب على مضيفه ساليرنيتانا صاحب المركز الأخير 2-1، الاثنين، في ختام المرحلة الثانية والعشرين من بطولة إيطاليا لكرة القدم.

وسجل الأرجنتيني باولو ديبالا (51 من ركلة جزاء) إثر لمسة يد على جوليو ماغيوري، ولورنتسو بيليغريني (66) هدفي روما، واليوناني غريغوريس كاستانوس (70) هدف ساليرنيتانا.

وهو الفوز الثاني توالياً لروما بقيادة دي روسي، خليفة البرتغالي جوزيه مورينيو المُقال من منصبه بشكل مفاجئ، وذلك بعد خسارتين متتاليتين للفريق على يد الجار لاتسيو 0-1 في ربع نهائي مسابقة الكأس المحلية وميلان 1-3 في الدوري.

واستهل دي روسي مشواره على رأس الإدارة الفنية لروما بالفوز على فيرونا 2-1 أيضاً في المرحلة الماضية.

وقال دي روسي «افتقرنا في بعض الأحيان إلى القتالية، ولم نفز بما يكفي من المواجهات الثنائية، لكن هناك بعض اللاعبين الموهوبين جداً في هذه المجموعة والذين يقاتلون حتى النهاية. الحالة الذهنية موجودة، وما زلنا بحاجة إلى الوقت».

وخاض دي روسي 616 مباراة على مدار 18 موسماً بين عامي 2001 و2019 مع روما، سجل خلالها 63 هدفاً، وهو ثاني أكثر اللاعبين دفاعاً عن ألوان روما خلف أيقونة الفريق فرانشيسكو توتي.

واعتزل دي روسي في عام 2020 بعد مشوار احترافي قصير ولبضعة أشهر في الأرجنتين بألوان بوكا جونيورز.

ويتمتع دي روسي بخبرة قليلة كمدرب، بدأها في إدارة النادي لبضعة أشهر (2021-22) قبل أن يستلم الإدارة الفنية لفريق سبال لمدة أربعة أشهر فقط الموسم الماضي بين أكتوبر (تشرين الأول) 2022 وفبراير (شباط) 2023، حيث كان وقتها يلعب في الدرجة الثانية وهبط في نهايته إلى الدرجة الثالثة.

في المقابل، قال مدرب ساليرنيتانا فيليبو إينزاغي المتوج بكأس العالم مع دي روسي عام 2006: «سيطرنا على هذه المباراة عندما ننظر إلى الإحصائيات، لكننا استقبلنا هدفين من فرصتيهما الوحيدتين وخسرنا. لدي مجموعة رائعة لا تستحق الخسارة هذا المساء، والآن علينا أن نحقق المزيد من النجاح».

وكان روما المستفيد الأكبر من المرحلة لأن فوزه خوّله الارتقاء من المركز الثامن إلى الخامس والعودة إلى المنافسة بقوة على التأهل لدوري الأبطال الموسم المقبل، بعدما رفع رصيده إلى 35 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف أتالانتا الرابع والذي يملك مباراة مؤجلة من المرحلة الحادية والعشرين أمام مضيفه إنتر.

واستغل فريق العاصمة على أكمل وجه خسارة فيورنتينا الخامس سابقاً أمام إنتر المتصدر 0-1، وتعثر جاره في العاصمة لاتسيو السادس أمام ضيفه نابولي حامل اللقب 0-0 وبولونيا أمام مضيفه ميلان 2-2.

في المقابل، مني ساليرنيتانا بخسارته الرابعة توالياً والرابعة عشرة هذا الموسم فتجمد رصيده عند 12 نقطة في المركز الأخير.

المصدر

seo

روما يواصل صحوته ويصعد للمركز الخامس

Related posts