قادمة من سوريا.. الجيش الأردني يسقط ثالث مسيرة خلال شهر

e1176767 2bad 433f 94b5

يواصل الجيش الأردني حربه على المخدرات والتهريب القادمة من الأراضي السورية، حيث أسقطت المنطقة العسكرية الشرقية أمس الأحد، على إحدى واجهاتها ضمن منطقة مسؤوليتها، طائرة مسيرة قادمة من الأراضي السورية، وذلك انطلاقاً من جهود القوات المسلحة في المحافظة على أمن واستقرار المملكة وحماية حدودها.

وتعتبر هذه الطائرة هي ثالث طائرة مسيرة قادمة من سوريا يتم إسقاطها من قبل الجيش الأردني خلال شهر واحد، ويعتبر هذا الأمر الأول من نوعه خلال السنوات الماضية.

وقال مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية: “إن قوات حرس الحدود وبالتنسيق مع إدارة مكافحة المخدرات والأجهزة الأمنية العسكرية، رصدت محاولة اجتياز طائرة مسيرة بدون طيار الحدود بطريقة غير مشروعة من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية، وتم إسقاطها داخل الأراضي الأردنية”.

كما بيّن المصدر أنه بعد تكثيف عمليات البحث والتفتيش للمنطقة تم العثور على الطائرة، وتحويلها إلى الجهات المختصة.

وأكد على أن القوات المسلحة الأردنية ماضية في التعامل بكل قوة وحزم، مع أي تهديد على الواجهات الحدودية.

eb8980aa 979c 4ec9 b627 6c507451f6cf

مواد متفجرة

ويأتي إسقاط هذه الطائرة بعد أسابيع من إسقاط طائرة مسيرة محملة بمواد متفجرة نوع (TNT) قادمة من الأراضي السورية، في تطور نوعي وخطير بإدخال مثل هذه الأنواع من المتفجرات للأراضي الأردنية.

مصدر رسمي أردني أوضح أن الطائرة التي تحمل مواد متفجرة من نوع (TNT)، تم التعامل معها من قبل فريق من سلاح الهندسة الملكي، وهي كمية نتائجها ليست سهلة في حال تم تصنيعها وتفعيلها.

وتنشط ميليشيات مسلحة في الجنوب السوري، تحظى بدعم بعض الدول التي تتدخل بشكل كبير في سوريا، وسط مساع أردنية لوقف عمليات محاولات تهريب المخدرات التي من شأنها عبور الأردن إلى دول المنطقة.

كما أعلن الجيش الأردني خلال الأشهر الماضية إسقاط نحو 5 طائرات مسيرة قادمة من سوريا محملة بالمواد المخدرة وتحديداً مادة “الكريستال” والتي تعتبر من أغلى أنواع المخدرات في المنطقة العربية.

المصدر

منصة استقل

Related posts