الاستثمار الجريء بالسعودية يتجاوز 11 مليار دولار وسط توقعات متفائلة

d7c9e1b6 1b09 4263 96cd

تعاني الشركات الناشئة حاليا، حول العالم، جراء ارتفاع معدلات الفائدة عالميا، ما يؤثر على نمو أعمال هذا القطاع النشط وقدرته على تأمين التمويل المطلوب.

وفي مقابلة مع “العربية”، قال الرئيس التنفيذي لـ” IMPACT 46″ عبد العزيز العمران، إن وضع قطاع الاستثمار الجريء في السعودية مختلف حيث سجل نموا كبيرا خلال الأربع سنوات الأخيرة.

وأوضح أن الاستثمارات الجريئة سنويا ارتفع من 114 مليون دولار في عام 2019 إلى مليار دولار في العام الماضي، بما يعادل نمو بـ10 أضعاف خلال 4 سنوات.

وذكر العمران أن المملكة تمكنت من التقدم في التصنيف العالمي للاستثمار الجريء مقارنة بدول المنطقة، رغم تراجع الأسواق العالمية وتغير بيئة الاستثمار.

وتابع: “المملكة حققت المركز الأول من حيث حجم الاستثمارات التي جذبت في النصف الأول لعام 2023، وهذا مدعوم ببرامج الدعم الحكومي المختلفة وصناديق الاستثمار”.

وذكر أن حجم القطاع في السعودية يقدر بنحو 11 مليار دولار، وألف شركة ناشئة وهو رقم لازال صغيرا مقارنة بحجم الاقتصاد السعودي.

وبين العمران، أن تواجد قطاع التقنيات في سوق الأسهم السعودية أقل من مثيلاته في الأسواق الدولية الأخرى.

وتوقع العمران مزيد من الطروحات والإدراجات لشركات تقنية كبرى في المملكة على غرار ما حدث العام الماضي، مثل إدراج شركتي “جاهز الدولية”، و”علم”.

المصدر

منصة استقل

Related posts