طلال سلمان: من ثنايا الفقر إلى مؤسس لصحيفة عربية شهيرة

98b4b3a0 44b6 11ee 848b b5e647dda5a4

ناشر صحيفة السفير طلال سلمان

صدر الصورة، talalsalman.com

التعليق على الصورة،

توفي طلال سلمان عن خمسة وثمانين عاما في أحد مستشفيات بيروت بعد تدهور حالته الصحية

قبل ستة أعوام، أنهى طلال سلمان حلمه بتوقف صحيفة “السفير” عن الصدور. بدا بعدها وكأن واقع المهنة قد غلبه، في ظل تأزم سياسي يعيشه العالم العربي. “انتهى” زمن جريدته، كما عبّر وقتذاك.

قبل أيام، رحل طلال سلمان عن عمر ناهز خمسة وثمانين عاما، تاركا ذاكرة متنوعة تزخر بها مقالاته وكتبه ومقابلاته، عن العالم العربي الذي واكبه صحفيا منذ خمسينيات القرن الماضي.

قابل سلمان قادة ورؤساء، كجمال عبد الناصر وصدام حسين وروح الله الخميني وحافظ الأسد وحسن نصر الله، كما صادق وزامل أدباء وشعراء وأكاديميين وصحافيين، كمحمد حسنين هيكل ومحمود درويش وناجي العلي وسعد الله ونوس.

شقّ سلمان، المولود عام 1938 في بلدة شمسطار شرقي لبنان لأب شرطي فقير، طريقا وعرة في عالم الصحافة بدأت عام 1957، بينما كان العالم العربي يضج بالأحداث المفصلية، ليس أقلها الوحدة بين مصر وسوريا التي استهل “الأستاذ” رحلته مع بدايتها.

المصدر

خدمات تحسين محركات البحث

Related posts