دعمت موسكو بالدرون.. بريطانيا تعاقب مسؤولين بشركة إيرانية

في إطار المساعي لتجفيف آلة الحرب الروسية ومحاصرة داعميها، فرضت بريطانيا الداعمة بقوة لكييف، اليوم الثلاثاؤ عقوبات على مسؤولين بشركة إيرانية لصناعة الطائرات المسيرة تزود القوات الروسية بالمسيرات.

وطالت تلك العقوبات أفرادا وشركات في تركيا وسلوفاكيا وسويسرا يدعمون الحرب في أوكرانيا.

وبلغ عدد العقوبات في تلك الحزمة الجديدة 22 ، طالت أفراداً وشركات أجنبية خارج روسيا، تدعم الأخيرة في حربها ضد جارتها الغربية، أوكرانيا، بالإضافة إلى 3 شركات روسية تستورد الإلكترونيات المهمة لمعدات الجيش الروسي المستخدمة
في ميادين المعارك.

فيما اعتبر وزير الخارجية، جيمس كليفرلي في بيان أن تلك العقوبات ستضعف بشكل أكبر الترسانة الروسية وتضيق الخناق على سلاسل التوريد العسكرية، وفق ما نقلت رويترز

المصدر

منصة استقل

Related posts