يمكن لاتفاق الحبوب أن يستمر دون روسيا

أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الاثنين، أنه بعث برسالة إلى نظيره التركي رجب طيب أردوغان والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش طلب منهما فيها مواصلة العمل باتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود.

وأضاف زيلينسكي في خطابه الليلي المصور أن مبادرة الحبوب يمكن أن تظل سارية دون مشاركة موسكو.

كما أكد أنه تم تصدير نحو 33 مليون طن من المنتجات الزراعية الأوكرانية إلى 45 دولة بموجب الاتفاق الذي أبرمته أوكرانيا وروسيا في يوليو/تموز 2022 بوساطة تركيا والأمم المتحدة.

من جانبها، أعلنت موسكو الإثنين انتهاء الاتفاق «بحكم الأمر الواقع»، بعد ساعات على هجوم ليلي شنّه الجيش الأوكراني بطائرات مسيّرة على جسر القرم.

روسيا تنتقد العقوبات

وتنتقد روسيا العقبات التي تعترض صادراتها من المواد الغذائية والأسمدة في ظل العقوبات. كما تتهم الدول الغنية بالاستفادة من الجزء الأكبر من صادرات الحبوب الأوكرانية المفترض أن تكون وجهتها الدول النامية.

على العكس من ذلك، أكد فولوديمير زيلينسكي أن “60% من الكميات” المصدرة ذهبت إلى إفريقيا وآسيا.

وتُظهر أرقام الأمم المتحدة أن الدول الرئيسية الثلاث التي استفادت من الصادرات الأوكرانية عبر البحر الأسود هي الصين وإسبانيا وتركيا.

المصدر

منصة استقل

Related posts